• 03/23/2017
  • 20:18 PM
635

بلدية الفجيرة تشارك في الحدث البيئي العالمي ساعة الأرض

نظمت بلدية الفجيرة متمثلة بإدارة الخدمات العامة والبيئة – قسم حماية البيئة الحدث البيئي العالمي "ساعة الأرض" مساء السبت الموافق 28/03/2015 على شاطئ الفصيل.

وتأتي هذه المبادرة العالمية البيئية بالشراكة مع الصندوق العالمي لصون الطبيعة، حيث يتم من خلالها توجيه الدعوة إلى الأفراد والشركات والحكومات والمجتمعات لإطفاء الأنوار غير الضرورية وتخفيض استهلاك الطاقة في آخر سبت من شهر مارس من كل عام ولمدة ساعة واحدة من الساعة 08:30  مساء الى 09:30 مساء بهدف توعية الناس وتوجيههم  لدعم العمل الجماعي للممارسات البيئية المستدامة.

نظمت البلدية هذا العام الحدث على شاطئ الفصيل بالفجيرة،  وغلب  الطابع التراثي هذا العام على  ديكورات و تزيين مكان الحدث بالفوانيس المضيئة وغيرها.

وتسعى بلدية الفجيرة لإيصال رسالة توعوية للجميع أن بإمكانهم أن يحدثوا فرقاً عبر السلوكيات البسيطة للترشيد باستهلاك الكهرباء، وذلك بمشاركة الشخصية الكرتونية البيئية "مرجان" حيث قام "مرجان" بتوزيع نشرات توعية ومصابيح الإضاءة الموفرة للطاقة، إضافةً إلى الألعاب المضيئة للأطفال، وشارك الجمهور في ترتيب الشموع وإشعالها لمدة ساعة.

وبالرجوع إلى هذا الحدث البيئي المهم، أعرب سعادة المهندس/ محمد سيف الأفخم- مدير عام بلدية الفجيرة- عن حرص واهتمام بلدية الفجيرة بكل مايختص بالبيئة والمحافظة عليها، حيث أننا جزء من هذا الكوكب ويقع على عاتقنا واجب حمايته و المحافظة عليه و صون موارده، وكل شخص مسؤول عن تعزيز المسؤولية البيئية عبر السلوكيات اليومية البسيطة لارشاد استهلاك الكهرباء.
ويعتبر هذا الحدث البيئي أبعد من فقط إطفاء الأنوار لساعة واحدة في السنة، فهدفنا أن يدرك الناس أن بإمكانهم أن يعملوا جميعاً لمصلحة أنفسهم وكوكبهم، وأن كل شخص بإمكانه أن يحدث فرقاً من خلال التزامه باتباع تعليمات استهلاك الطاقة وإطفائه الدائم للأنوار والأجهزة الغير ضرورية، وذلك من أجل تحسين الوضع البيئي وتحمل مسؤولية الإهتمام بكوكب الأرض عبر سلوكيات بسيطة

معرض صور