967

بلدية الفجيرة تنضم مبادرة( صيفنا خير) لفئة العمال

انطلاقاً من تفعيل قرار حظر العمل خلال ساعات الظهيرة في فصل الصيف وتماشياً مع مبادرات عام الخير،نظمت بلدية الفجيرة متمثلة بإدارة الخدمات العامة والبيئة / بقسم الصحة العامة و بتوجيهات سعادة المهندس / محمد سيف الأفخم – مدير عام بلدية الفجيرة  مبادرة " صيفنا خير" ، والتي تستهدف فئة العمال.

تهدف المبادرة إلى التوعوية حول الأسس والشروط الواجب توافرها من أجل صيف صحي وآمن لعمالة المواقع والأماكن العمالية.

أطلقت البلدية برنامجا توعويا وتثقيفيا شاملا للتعريف بقرار حظر العمل وقت الظهيرة، إذ نظمت ورش عمل حول مخاطر العمل تحت أشعة الشمس المباشرة والأساليب الوقائية من الإجهاد الحراري، والتي استهدفت رفع مستوى الوعي بالمعايير والإجراءات الصحية السليمة وبيئة العمل الآمنة التي يجب توفيرها للعاملين خصوصا في المناطق المكشوفة، وتم توزيع حقائب صحية تحتوي على مستلزمات تخفف من حرارة الصيف ، وتوفير مياه الشرب والمشروبات الباردة مع وجبات غذائية للعمال وتوزيع ملابس صيفية للعمال وصناديق اسعافات أولية على المراقبين في الميادين لإتخاذ الإجراءات الإسعافية الأولية في حال حدوث أي اصابات عمل وذلك بالتعاون مع الشركاء من الشركات والجمعيات الخيرية، وكما تم عرض المواد والورش والدورات باللغة الآسيوية الخاصة بالعمال لتحقيق إستفادة أكثر،وتم إجراء فحوصات طبية عامة للعمال وتقديم الإستشارات الطبية.

قالت الأستاذة/ فاطمة المكسح – رئيس قسم الصحة العامة في بلدية الفجيرة، أن تطبيق قرار وزارة الموارد البشرية والتوطين بحظر العمل وقت الظهر ينسجم مع استراتيجية البلدية التي تهدف إلى توفير بيئة العمل الآمنة للعاملين في المواقع الإنشائية وتطبيق أرفع المعايير الإنسانية والصحية التي من شأنها توفير الحماية اللازمة للعاملين في المناطق المعرضة لأشعة الشمس المباشرة.

 أضافت المكسح، يأتي هذا التعاون مع الجهات الأخرى سواء كانت حكومة أو خاصة من ضمن مبادرات عام الخير و أيضا تفعيلا لمبادرة (نحن أسرة واحدة ) التي تطلقها بلدية الفجيرة لجميع العاملين في البلدية و من أجل تعزيز دورها في المسؤولية المجتمعية و من أجل نشر الوعي الصحي.

معرض صور