985

بلدية الفجيرة تختتم عام الخيرة 2017 بــ (تستاهل عمرة)

اختتمت بلدية الفجيرة مبادراتها المجتمعية والإنسانية في عام الخير 2017 بتنظيم رحلة لأداء فريضة العمرة لنحو 55 عامل في بلدية الفجيرة، وذلك ضمن مبادرة " تستاهل عمرة " و التي تمكن غير القادرين من زيارة بيت الله الحرام.

وتهدف مبادرة تستاهل عمرة إلى تمكين فئة العمال المحتاجين من زيارة بيت الله الحرام، وأداء مناسك العمرة للمرة الأولى، والتي تزيد من ترابط وتلاحم و تعزيز أواصر العلاقات الإنسانية بين مختلف فئات موظفي بلدية الفجيرة، مما يصب في النهاية في الجهود الرامية لإسعاد الموظفين. وتعكس مبادرة تستاهل عمرة تمسك البلدية بالقيم الإسلامية وترسيخ روح العطاء والتسامح و الأخوة.

وثمن المعتمرون من العمال المبادرة، معبرين عن خالص شكرهم وامتنانهم لأصحاب الأيادي البيضاء من مواطني دولة الإمارات من بلدية الفجيرة وخارجها، وللإهتمام الكبير الذي أولته بلدية الفجيرة لتنفيذ الحملة، عبر دقة التنظيم وتوفير كافة احتياجات المعتمرين، وأكدوا أن رحلة العمرة أدخلت السعادة على قلوبهم، خاصة و أن ظروفهم كانت تحول دون تأدية مناسك العمرة. ولضمان رحلة موفقة تم التعاون مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع بعمل فحوصات وتطعيمات مجانية للعمال وأيضا  التعاون مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف من خلال عمل محاضرة تثقيفية عن أداء مناسك العمرة.

 وتلبية لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، أن عام2017 عاماً للخير، وبالاستناد إلى ثلاثة محاور أساسية هي: المسؤولية الاجتماعية، والتطوع، وخدمة الوطن يأتي هذا الاختيار ترجمةً فعليةً لثقافة الخير والعطاء التي قامت عليها رؤية الدولة، المستندة إلى هويتها العربية والإسلامية، وإلى النهج الذي أرساه مؤسس الدولة المغفور له بإذن الله سمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

يشار بالذكر بأن بلدية الفجيرة قامت في عام2017 بتنفيذ العديد من المبادرات الإنسانية والإجتماعية المتنوعة تحت 5 مبادرات رئيسية وهي (مبادرة أسعدهم)  والتي أتت تأكيداً للطابع الاجتماعي وتعبيراً عن الرغبة الصادقة في الوقوف إلى جانب المرضى ومحاولة التخفيف عنهم، ورفع معنوياتهم، وتقديم الدعم النفسي والمعنوي لهم، وشملت أيضا زيارة الأيتام وكبار السن ومركز المعاقين  مجموعة من الموظفين المتطوعين لتشجيعهم على التطوع و حب عمل الخير من مختلف أفرع البلدية و الأقسام و الإدارات. ثاني مبادرة هي (مبادرة بوادر رمضان) والتي تم تنفيذها في شهر الرحمة والمغفرة رمت إلى إدخال البسمة والسرور للمجتمع وتندرج تحتها 5 مبادرات فرعية وهي (سلة الخير ، إفطار صائم، السوق الرمضاني، يوم زايد للعمل الإنساني، وأخيرا توزيع ماء ولبن للصائمين في المساجد). ثالث مبادرة هي (مبادرة فيكم الخير) وهي لمسة وفاء وتقدير لفئة العمال وتندرج تحتها أكثر من 6 مبادرات لفئة العمال.

(مبادرة وصلة خير) وهي مبادرات خيرية مختلفة تحث على يكون الخير أولا في النفوس والقلوب والعقول وتضمنت خيمة الخير، حملات التبرع بالدم، دورات الخير ، حملة تجميع الكتب و التبرع بها، وجود مؤسسة بيت الخير، تبرع بالاجهزة الالكترونية، سقي الماء للعصافير، تغريدات وصلة خير. واختتمت المبادرات الخيرية بمبادرة (تستاهل عمرة) لفئة العمال الغير قادرين على أداء مناسك العمرة.

معرض صور