A- A A+
2179

شهد مركز مختبرات الأغذية و البيئة التابع لبلدية الفجيرة تطورات عديدة خلال الأعوام السابقة من أجل إحكام الرقابة على بيع الموار الغذائية وعلى المصانع و الشركات العاملة في مجال إنتاج الأغذية . 


ويعتبر مركز مختبرات الأغذية و البيئة هو الجهة المخولة و المعتمدة في إمارة الفجيرة و المناطق التابعة لها بتحليل وفحص الأغذية و المياه التي تدخل الإمارة سواء كانت مستورة أو منتجة محليا ومحلات بيع المواد الغذائية لتأكد من سلامتها وجودتها . و إجراء تحاليل بيئية للمخلفات الصناعية المختلفة . ومراقبة جودة و سلامة مياه الشرب و المياه المستخدمة لأغراض أخرى مثل الزراعة و السياحة و الغسيل و المياه المستخدمة لأغراض صناعية ومياه  شرب الحيوانات و المياه العادمة . 

و ضمن المسح التحليلي لإمارة الفجيرة قام مركز باستلام وتحليل 7673 عينه غذائية ومياه وعينات بيئية من مصادر مختلفة . 
ويعد نظام الرقابة على الغذاء  والمياه هو خط الدفاع الأول والمهم للحفاظ على صحة وسلامة الإنسان، وهو الهدف الأساسي والرئيسي من تأسيس المختبر ، حيث الحاجة الضرورية إلى خدمات مخبرية لتأكيد سلامة وجودة الأغذية والمياه، حيث يعمل المختبر على فحص  وتحليل المنتجات الغذائية والمياه للتأكد من جودتها وسلامتها من الناحية الفيزيائية والميكروبية والكيميائية  بما يتوافق مع المواصفات  القياسية المعتمدة في الدولة إلى جانب الفحوص البيئة.

وتصدرت مجموعة  الألبان ومشتقاتها المرتبة الأولى حيث من عدد العينات التي تم استلامها وفحصها وتحليلها في المركز أما مجموعة العصائر و المشروبات الغازية تصدرت المرتبة الثانية من حيث عدد العينات و في المرتبة الثالثة كانت من نصيب مجموعة المخابز و الوجبات الجاهزة . 

و أكدت المهندسة / فاطمة الشراري – مدير إدارة الخدمات العامة و البيئة أن عدد العينات المطابقة للمواصفات القياسية المعتمدة في الدولة 7183 و 368 عينة غير مطابقة للمواصفات القياسية الإماراتية , و 122 عينة تم تحليل بعض المعاير بناءا على الطلب ولا يتم مقارنتها بالمواصفات , وتم في هذا الإطار استخدام أجهزة ومعدات حديثة في مجال تحليل العينات من أجل مواكبة أحدث النظم العالمية في مجال الرقابة الصحية و الغذائية ..

 

معرض صور